وفاة صديقنا نور الدين مربطين

الثلاثاء 29 أيار (مايو) 2018
par   - الجزائر الجمهورية

فارق الحياة نور الدين صباح الجمعة 26 ماي بعد سكتة قلبية عن عمر يناهز 70 عاما.

كان عضوا في لجنة فرع الاتحاد الوطني للطلاب الجزائريين (UNEA) بين عامي 1967 و 1970 حتى حل بشكل تعسفي هذه المنظمة الطلابية المرموقة . وكان الإجراء الذي أعقبته حملة قمع نتيجة استفزاز أقامه الجناح اليميني للنظام في ذلك الوقت. كان نور الدين ناشطًا أيضًا في حزب الطليعة الاشتراكية (PAGS)، و مثل العديد من الإطارات الآخرين في الاتحاد الوطني للطلاب الجزائريين (UNEA) الذين لم يرعبوا بهذا الحل ، تابع نشاطه بشكل سري.

لم تكن تعجب قائد جبهة التحرير الوطني ، قايد أحمد ، أحد محركي الجناح اليميني ، مقاومة الاتحاد الوطني للطلاب الجزائريين (UNEA) لمحاولاته الغير الناجحة والمتكررة لمراقبتها. لم يكن يعجبه بشكل خاص العمل السياسي المتبع من قبل الاتحاد الوطني للطلاب الجزائريين (UNEA) ، والذي كان نور الدين واحدًا من المنسقين النشطاء فيه, في أوساط الطلاب لصالح ديمقراطية التعليم العالي و تأميم المحروقات و استعمالها كوسيلة لتصنيع الجزائر ولإصلاح زراعي حقيقي. بعبارة أخرى ، أراد أن يخنق تشكيل جيل من الإطارات الجامعية خارجة من سيطرة كابورالات جبهة التحرير الوطني لكن منفتحة على تحديات الكفاح من أجل الاستقلال الاقتصادي وحساسة للتطلعات الشعبية للعدالة الاجتماعية.
بعد إنهاء خدمته الوطنية بالمدرسة العسكرية لمختلف الأسلحة لشر شال كضابط احتياطي، انضم إلى الشركة الوطنية للحديد SN METAL ، وهي شركة وطنية تعد جزءًا من أدوات إنجاز خطط التصنيع٬ ليضع علمه ومهاراته وكل طاقته في خدمة بناء بلده.

تقدم الجزائر الجمهورية إلى زوجته وأولاده خالص تعازيها. و تؤكد على كل التعاطف.

الجزائر الجمهورية