إضراب عمال ورشة البناء المركزية الكهربائية ببومرداس

الاثنين 17 آب (أغسطس) 2015

توقف سبع مئة عامل عن العمل لمدة أسبوع لمطالبة الشركة الكورية الجنوبية دايو، المسؤولة عن أعمال البناء، بتلبية مطالبهم.
وحسب أرضيتهم البرنامجية، يطالب هؤلاء العمال، خاصة، المؤسسة المعنية“بوضع الاتفاق الجماعي موضع التنفيذ، وذلك بإعادة تقييم رواتبهم وعلاواتهم، مثل علاوة مكافأة نهاية أو إشعار إنهاء الخدمة، وعلاوة الخطر وتطبيق الأحكام الجديدة المتعلقة بـ المادة 87 مكررا”(جريدة ليبيرتي 9 أوت 2015).
11/08/
2015
الرد
ردت شركة دايو بالسعي إلى كسر الإضراب، وذلك من خلال توظيف مناوراتها التي تكمن في اثنتين منهما، وذلك بغية السعي إلى استبدال عمال جزائريين بعمال فلبينيين. تعقد الأمر ووصل إلى طرح القضية أمام المحكمة، لكن المحكمة انحازت إلى الشركة وقضت بأن “الإضراب غير قانوني”.
لكن العمال رفضوا ترهيبهم وتخويفهم، وانتدبوا اثنين من المحامين للدفاع عنهم. ومن جهة أخرى، وهذا يدخل ضمن أهدافهم، قرروا مواصلة مساعيهم إلى أن تتم الاستجابة إلى مطالبهم.
ووفقا لمراسل جريدة ليبيرتي، فقد استغلت الشركة الكورية الجنوبية الإضراب كذريعة “لتبرير تأخرات أعمال هذه الورشة إلى أن ينتهي هذا المشروع في أوائل عام 2016”.
R. I.
15 أوت 2015